بالصور ...فى اكبر موكب دينى مليون فليبينى (حافى القدمين) يحتفلون بالسيد المسيح

المجد كل المجد لاسمك القدوس يالله 
شهدت الفلبين أمس الاثنين وخاصة "منطقة جسرجونس" انطلاق أكبر موكب دينى بالفلبين شارك به نحو مليون شخص وهم حفاة الأقدام تكريما لتمثال عمره قرونا للمسيح.


وذكر مسؤولون فلبينيون أن شخصين لقيا حتفهما أثناء انطلاق الموكب ، و أكثر من 1200 شخص يتلقون العلاج جراء إصابات مختلفة وارتفاع ضغط الدم والإغماء.


وفى التاسع من يناير من كل عام، يحتفل فى الفلبين بأحد أشهر الأعياد الدينية التى يحضرها ملايين المسحيين الفلبينيين من الطائفة الكاثوليكية، حيث يتبع الملايين من المصلين موكب الناصرى الأسود لمدة تمتد ما بين 18 و20 ساعة، فى محاولة للتبرك بالمسيح بالمناديل، ظنا أنه يمكن أن يخفف الألم والمعاناة.


وهذا التقليد القديم لعرض التمثال الأسود يعود إلى القرن السابع عشر حين جلبته بعثات تبشيرية إسبانية إلى مانيلا فى العام 1606 من المكسيك.
شاركه

عن نبض الكنيسة

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك